سجادة اليوغا مقلوبة: أي جانب من سجادة اليوغا الخاص بك في الأعلى؟

يوغي مرتبك

مرحبًا بكم أيها الرفاق اليوغيون! دعونا نتعمق مباشرة في سؤال شائع أسمعه كثيرًا: أي جانب من حصيرة اليوغا رأسا على عقب؟ إن معرفة الاتجاه الصحيح لبساطك يمكن أن يعزز ممارستك حقًا، لذلك دعونا نكتشف ذلك.

فهم بساط اليوغا الخاص بك: أي جانب مقلوب؟

عندما تقوم ببسط سجادتك، قد ترى اختلافات طفيفة على كل جانب. بشكل عام، الجانب ذو النسيج أو الذي يتمتع بقبضة أكبر هو الجانب حصيرة اليوغا رأسا على عقب. سيساعد هذا السطح يديك وقدميك على الالتصاق بالسجادة أثناء تلك الأوضاع الأكثر صعوبة.

عواقب استخدام الجانب الخاطئ من سجادة اليوغا

الآن، قد تتساءل: "ماذا يحدث إذا استخدمت الجانب الخطأ؟" إنها ليست كارثة، ولكن استخدام السجادة رأسًا على عقب يمكن أن يقلل من طول عمرها. قد يتآكل الجانب الخطأ بشكل أسرع أو يتسخ بسرعة أكبر قد لا تكون قبضتك جيدة، مما قد يؤثر على توازنك وسلامتك.

نصائح حول كيفية تحديد الاتجاه الصعودي لبساط اليوغا الخاص بك

إذا لم تكن بساطتك محددة بشكل واضح، فإليك نصيحة: جرب اختبار "الكلب المتجه للأسفل". هذا الوضع يتطلب قبضة جيدة. جرب ذلك على جانبي السجادة، وستشعر بالجانب الذي من المفترض أن يكون عليه بساط اليوغا رأسًا على عقب.

الأسئلة الشائعة: أسئلة شائعة حول توجيه بساط اليوغا

السؤال الذي أسمعه أحيانًا هو: "هل التوجه مهم حقًا؟" في تجربتي، نعم، ولكن لا توجد قواعد صارمة هنا. إذا كنت مرتاحًا للتدرب على جانب معين، فلا بأس بذلك تمامًا. تذكر أن اليوغا تتعلق براحتك وسلامك العقلي.

خاتمة

وبذلك نختتم دليلنا السريع لتحديد سجادة اليوغا الخاصة بك رأسًا على عقب. تذكر أن الجانب "الأيمن" هو عادة الجانب الذي يوفر قبضة أكبر. ومع ذلك، فإن اليوغا هي رحلة شخصية عميقة، وإذا كنت تفضل الجانب الآخر، فلا بأس بذلك. الشيء الأكثر أهمية هو راحتك والمتعة التي تحصل عليها من ممارستك. يوجا سعيدة!

مشاركات مماثلة